في غربته غريب

Publié le par nefissa triki

 

في غربته غريب

عطَّرها أريجك العفيف
ذات فجر سندسي تنفّس من أنفاسك 
يا من البست الضوء سطوعا من ضوئك 
وتموجت في روحها تموج عِشّيقها البحر 
حبرَ النوى والحضور 
هيت لك أيها النوري ...
كم في اقصاك تدنو
كم في دنوّك تبعد ...
...لكن...........
وعلى بعد سنين ضوئية انت منها كنت قطافا دانية 
كدت تقف على شفا وجد ....
في روحها 
سكنت /أشرقت /انسكبت لهيبا عتيق الجنون
يا شهما/صلبا/صبرا/سفرا /عمرا 
يا واقفا في سمو معانيك ملتحما بالذات العلوية 
أدائري الحركة صوفي البيان 
ايها المريد الراقص دوما في الكتمان 
يا واقفا على باب الصمت المقدس 
كم فيك من أسرار 
مدرارَ الافكار 
كم فيك من أسوار !!!!!!!!!!!
حين صفت نفسك جليا ....
في الجلاء 
في وهج التجلي 
انتفض قلبك نباضا نبض الوفي الجبار
كأنها الساعة قامت فيك ثم بعثتك 
هيت لك 
في كونك السائل الفضي /الذهبي
كانك علوت فوق الشمس بمقاسات ضوية
دست على اللأتربة الخبيثة الفانية 
كان معراجك شعريا وماربك الحرية 
طوبى لروحك السماوية المتعالية على التدني 
قليل انت في البشر يا صبابة العاشقين 
كثير انت في البصر يا حكمة الصابرين 
غريب انت في غربتك الأغرب من الغربة 
اصطفتك البلاغة نهجها 
اجتباك العاشقون سر الأسرار لمشاعرهم الزاهية /الحزينة /الوهاجة 
فكانوا حينا يسكرون دلها وحينا يبكون فراقا 
يا حضارة تداولت عليها القرون 
لكانك دولة الواجدين اللاتزول ابدا 
كواكب تشرق إشراقا
قلب دفّاق لا يعرف إخفاقا 

نفيسة التريكي 
سوسة التونسية 
4/5/7/2012



 

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article